أصبح للعمل الحر والعمل من المنزل العديد من الفوائد؛ تحديد ساعات العمل الخاصة بك وتحديد أجرك وفترات الاستراحة لتناول القهوة الخاصة بك قد تجعل الأمر يبدو سهلًا، ولكن في الواقع، فإن تحديد تلك الأساسيات قبل بدء العمل من المنزل بالفعل يعتبر أهمّ شيء يمكنك فعله في البداية. سنأخذك في هذا المقال في جولة، وسنقدم لك أفضل 5 نصائح تحتاجها لتصبح مستقلًا احترافيًا.

1- نظّم مساحة العمل الخاصّة بك

مساحة العمل

طاولة المطبخ الخاصة بك ليست مكانًا مناسبًا للعمل بشكل يومي. حاول إيجاد مكانٍ هادئٍ وخالٍ من المُلهيات، حيث يمكنك العمل بسلام وهدوء. يعد هذا أحد أهم جوانب العمل من المنزل – على الرغم من أنك لا تغادر منزلك لبدء التنقل اليومي، إلا أنك  “تذهب إلى العمل”. مكتب بسيط تنشئه في زاوية الغرفة، بكل ذلك الأدوات التي تحتاجها في العمل ستكون كافية جدًا.

 

2- حدد ساعات عملك

أتفق معك، العمل من المنزل له مزايا كثيرة، حيث يمكنك صنع فنجان من القهوة عندما تحب، وتستطيع الذهاب في نزهة متى ما شئت… هذا هو ما يجب عليك أن تحذر منه! ضع لنفسك خطة عمل يومية. قم بضبط وقت بدء العمل ووقت استراحة القهوة ووقت الغداء ووقت الانتهاء من العمل والتزم بها. يجب عليك التفكير في أنك في العمل ولست في المنزل، حيث يعتبر هذا أمرًا أساسيًا ومفتاحًا لنجاحك.

 

3- حدد مجال عملك

هل لديك أي خبرة في مجال ما؟ قم بالبحث واكتشف السوق المستهدف وركز جهودك عليه. أنصحك بقراءة مقال كيف تكشف عن قائمة مهاراتك التي سيدفع لك العملاء المال مقابلها. لا تضيّع الكثير من الوقت في محاولة العثور على الوظائف، لأن البحث الكثير يجعلك تفقد التركيز في الأشياء الضرورية لنجاحك، ألا وهي مهاراتك التقنية. ركز على تحديد مجال عملك وطوّر نفسك فيه، وسيصبح إيجاد العملاء آنذاك أمرًا في غاية السهولة.

 

4- أغلق هاتفك واقفل باب غرفتك

من السهل جدًا على الآخرين أن يفترضوا أنه نظرًا لأنك مستقل أو موظف تعمل من منزلك أنك متاح للتحدث أو لمشاركة شرب فنجان من القهوة. وضّح للعائلة وللأصدقاء أنك تعمل، والعمل يعني الالتزام! إذا تطلب منك الأمر إيقاف تشغيل هاتفك وقفل باب غرفتك، فقم بذلك. قد يستغرق الأمر بعض الوقت ليستوعبوا ذلك الأمر، لكنهم في النهاية سيفهموا.

 

5- خصص وقتًا للمتعة

قد يكون بدء عمل جديد أمرًا شاقًا ومتعبًا، وفي كثير من الأحيان فإنك تحتاج إلى مراجعة بريدك الإلكتروني عندما تنتهي من العمل في يوم ما، أو حتى عندما تكون في عطلة نهاية الأسبوع. فكما أنّه من المهم أن تبقى على اتصال دائم مع العملاء، فإنه من المهم أيضًا أن يكون تخصص بعض الوقت للاسترخاء والاستجمام والمتعة. تخصيصك هذا  الوقت يجعلك تشعر بالراحة والاستعداد لأسبوع عمل جديد، مما يبعث فيك الطاقة والحيويّة، والذي بدوره يزيد من إنتاجيتك.

تذكر، كونك مستقلًا وتعمل من المنزل يعود عليك بمزايا كثيرة بالفعل. أنت تعمل بجهد أكبر مقابل مبلغ معيّن من المال، وستشعر بمزيد من المتعة في العمل الحر إذا حظيت بقسط من الراحة بين الفينة والأخرى. استمتع بها، فهي البداية لشي كبير!

وفي النهاية، إذا كنت تبحث عن تلك النصيحة السحرية الفردية من نوعها، والتي ستجعلك تحصل على آلاف من العملاء في السنة، دعني أخبرك أن هذا غير صحيح. كما هو الحال في الحياة الواقعيّة والعلاقات الاجتماعية، يتمحور الأمر حول قدرتك على فهم الصورة من منظور أكبر واستيعاب كل تفاصيلها لتعرف مين أن تبدأ، وتحدد أهدافك، وتبدأ بتطبيقها.

كانت هذه أفضل 5 نصائح تحتاجها لتصبح مستقلًا احترافيًا. اجعلها صوب عينيك دائمًا والتزم بها قدر المستطاع، ويمكنني أن أؤكد لك أنها ستعود عليك بالنفع مستقبلًا.

المصدر